تطورات جديدة في قضية وفاة الطفلة “دعاء” وهنا كان الوزير حين توفيت

2 يوليو 2019
تطورات جديدة في قضية وفاة الطفلة “دعاء” وهنا كان الوزير حين توفيت

ذكرت مصادر مقربة، أن الطفلة “دعاء”، التي لا يتجاوز عمرها 4 سنوات، التي تقطن بدوار أملال، جرى نقلها إلى المركز الصحي للجماعة، حوالي الساعة الواحدة والنصف ليلا، وهي في شبه غيبوبة، قبل أن يتم نقلها بسبب غياب “مصل” مضاد للسعات العقارب، على متن سيارة إلى إسعاف إلى مستشفى سيدي احساين.

وفور وصول الطفلة، إلى مدينة أكدز التي تبعد بحوالي 65 كيلومترا عن جماعة النقوب، فارقت الحياة، بعد ساعة فقط من نقلها على متن سيارة الإسعاف.

غياب “أمصال” مضادة للسعات العقارب، في هذه المنطقة التي تنتعش فيها العقارب و الأفاعي، خلف موجة سخط عارمة، خاصة أن هذه الوفاة، تزامنت مع انطلاق الحملة الوطنية لمكافحة لسعات العقارب ولدغات الأفاعي، تحت إشراف وزير الصحة شخصيا، مايعني أن الأمر لايعدو أن يكون بروباغاندا وإشهار وحفلات وحملات لايتم تنزيلها على أرض الواقع، ولايستفيد منها المواطن شيئا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend