أخبار وطنيةجديد24سلايدر

أول حالة وفاة لشاب من آسفي داخل ثكنة التجنيد العسكري بمكناس

توفي صباح اليوم الجمعة الشاب المجند “عبد الكبير حسني ” عن عمر يناهز 22 ربيعا، إبن مدينة آسفي و تحديدا المدينة القديمة، و ذلك بالثكنة العسكرية لمدينة مكناس، بعد مرور أيام قليلة على التحاقه بالخدمة العسكرية تلبية لنداء الوطن .

و كشف مصدر مقرب من عائلة الضحية أن الشاب المتوفي كان يعاني قيد حياته من داء السكري، و أنه أسلم البروح لبارئها جراء مضاعفات صحية أدت إلى وفاته.

ويُشار إلى أن جثمان الفقيد سيصل اليوم الجمعة ليلا إلى مدينة آسفي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى