إدارة السجون توضح حول “تجاوزات مقربين من معتقلي الحسيمة” خلال مناسبة العيد

إدارة السجون توضح حول “تجاوزات مقربين من معتقلي الحسيمة” خلال مناسبة العيد

تعليقا على تداولته مواقع إلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بخصوص زيارة عائلات المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة بالسجن المحلي طنجة 2، أصدرت المندوبية العامة لإدارة السجون بلاغا جاء فيه:

– لقد تقدمت إلى إدارة هذه المؤسسة السجنية سيدة تدعي أنها شقيقة النزيل (م.م)، دون أن تدلي بما يثبت ذلك قانونيا. وبناء عليه، تم منعها من زيارته وفقا لما ينص عليه القانون المنظم للمؤسسات السجنية. كما قامت إدارة المؤسسة بمنع زيارة المعتقل السابق أنس الخطابي للنزيل (ر.أ)، نظرا لعدم وجود أية صلة قرابة بينهما.

– وقد تم السماح لوالدة النزيل (ص.أ) بزيارة ابنها رغم عدم توفرها على البطاقة الوطنية الخاصة بها وتقديمها لوصل تجديد هذه الأخيرة فقط، وذلك تيسيرا من الإدارة لإتمام العملية، دون تسجيل أية احتجاجات كما زعمت بعض الجهات التي تستغل قضية هؤلاء النزلاء لخدمة أجندات لا تمت بصلة إلى ظروف اعتقالهم.

– أخيرا، ونظرا للإقبال الكبير على الزيارة وجلب قفف العيد، فقد عملت إدارة هذه المؤسسة على مضاعفة جهودها حتى تمر هذه المناسبة في أحسن الظروف، مراعية الطابع الاستثنائي لهذه المناسبة، لكن من دون خرق للمقتضيات القانونية والتنظيمية المنظمة للمؤسسات السجنية”اهـ.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق