بعد صمت جامعة القجع…الاتحاد التونسي يعزي أسر ضحايا فاجعة تارودانت

بعد صمت جامعة القجع…الاتحاد التونسي يعزي أسر ضحايا فاجعة تارودانت

وجه الاتحاد التونسي لكرة القدم رسالة  تعزية إلى أسر ضحايا ملعب “تيزرت” بإقليم تارودانت على إثر السيول التي داهمتهم أثناء دوري محلي واودى بحياة سبعة أشخاص في حصيلة أولية، بينما لازال البحث داريا عن مفقود واحد.

ونشر الاتحاد التونسي نص التعزية على صفحته الرسمية بالفيسبوك، و مما جاء فيها “تلقت الجامعة التونسية لكرة القدم ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة وإصابة العديد من الأشخاص في ملعب “تزيرت” بالمغرب الشقيق بفعل سيول الأودية والأمطار”.

وأضاف الاتحاد التونسي “بهذه المناسبة الأليمة يتقدم الدكتور وديع الجريء أصالة عن نفسه ونيابة عن المكتب الجامعي وجميع الهياكل المركزية والجهوية التابعة للجامعة التونسية لكرة القدم بأحر التعازي لعائلات الضحايا وللجامعة الملكية المغربية والمشرفين على قطاع الرياضة بالمغرب والى كافة أبناء الشعب المغربي الشقيق راجينا من العلي القدير ان يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم جنان الفردوس وان يرزق أهلهم وذويهم جميل الصبر والسلوان وأن يشفي كل المصابين ويرزقهم بموفور الصحة”.

وفي ذات السياق، نعت الصفحة الرسمية لـ “لا ليغا” الإسبانية على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، الخميس، ضحايا فيضانات تارودانت التي أودت بحياة سبع أشخاص أمس بجماعة امي نتياريت.

ونشرت صفحة البطولة الإسبانية صورة للعلم المغربي مرفقا بالعبارة التالية، “لاليغا” تنعي ضحايا فاجعة فيضانات “تارودانت” خالص التعازي و المواساة لعائلات و أقارب الضحايا.

والغريب في الأمر، أن الوقت الذي تتلقى فيها أسر ضحايا ملعب تيزيرت التعازي من طرف مؤسسات رياضية أجنبية، التزمت مؤسسة الجامعة الملكية لكرة القدم الصمت، وابتلع رئيسها فوزي لقجع لسانه، واحجم عن الكلام، ولم يكل نفسه عناء حتى برقية عزاء.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق