مستجدات في قضية نفوق ماشية أمزميز

مستجدات في قضية نفوق ماشية أمزميز

تمكنت عناصر الدرك الملكي بأمزميز إقليم الحوز معرفة من تسبب في حالات نفوق رؤوس من ماشية ساكنة دوار “تكنزيت”

وحسب مصادر مطلعة فإن عناصر الدرك الملكي قد استعانت بخبراء بيطريين لتحديد أسباب نفوق قطعان الساكنة التي تبين لها أن شخص معين كان يدس لها الأعشاب المسمومة في الماء أو الأكل

و أضافت المصادر بأن الأمر يتعلق بسيدة تبلغ من العمر 50 عاما و ابنها البالغ من العمر 23 سنة

بعد هذا مباشرة قد تم اقتياد الموقوفين إلى مقر الدرك الملكي حيث تم وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضهما على الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق