منافسة طلابية على بناء منازل ذكية ببنجرير

منافسة طلابية على بناء منازل ذكية ببنجرير

على بعد أقل من أسبوعين من افتتاحها الرسمي، تبدأ قرية “سولار ديكاتلون أفريكا”، ​​الخاصة ببناء مساكن تعتمد على الطاقة الشمسية، في إظهار أشكال بيوت صغيرة مبتكرة مثل بعضها البعض.

وأوضح المنظمون، في بلاغ، أن أكثر من 400 طالب من جميع أنحاء العالم يوجودون حاليًا في منصة البحث “مركز البنايات الخضراء الذكية” في السباق من أجل بناء أفضل منزل ذكي ومستدام. وقد، في 21 غشت 2019، تقديم مرحلة إطلاق بناء وتجميع المنازل الذكية والمتينة، والتي استمر تصميمها لأكثر من عام.

وخلال هذه المرحلة، ستبدأ مجموعات الطلاب بناء منازل تعمل بالطاقة الشمسية، وتتسم بالكفاءة في استخدام الطاقة مع تصاميم حديثة مستدامة مستوحاة من الموروث الإفريقي.

ويتمثل التحدي الحالي لهذه المجموعات في الانتهاء من بنائه في غضون أسابيع قليلة فقط قبل الافتتاح الرسمي للقرية الشمسية أمام الجمهور يوم 13 شتنبر الجاري. ويهدف هذا المشروع، الذي تنظمه، تحت الرعاية الملكية السامية، جامعة محمد السادس للفنون التطبيقية، بشراكة مع معهد أبحاث الطاقة الشمسية والطاقة الجديدة، وبدعم من وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، إلى تمكين هؤلاء الشباب من بناء وتجميع المنازل التي تعمل بالطاقة الشمسية، والتي أمضوا أكثر من عام في تصميمها.

ويتنافس في هذا الحدث أزيد من ألف طالب سيقومون خلاله ببناء منازل ذكية تعمل بالطاقة الشمسية فقط.

وسيخضع كل منزل من هذه المنازل للتقييم وفق 10 معايير من طرف لجنة التحكيم، لتسمية الفائزين

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق