إنتحار عون سلطة في ظروف غامضة ضواحي شيشاوة

إنتحار عون سلطة في ظروف غامضة ضواحي شيشاوة

أقدم أحد أعوان السلطة من رتبة “مقدم” على الانتحار صباح اليوم الثلاثاء، شنقا، داخل مسكنه بدوار “تكنزة” بتراب جماعة امزوضة بإقليم شيشاوة، في ظروف غامضة.

وحسب ما كشفته تقارير محلية، فالهالك المسمى قيد حياته “العربي” البالغ من العمر 76 سنة، كان يشغل عون سلطة بقيادة امزوضة عن دوار تكنزة، وعثر عليه من قبل زوجته معلقا داخل “مطفية” تتواجد بمسكنه العائلي، حيث لف على عنقه حبلا وتبثه بصخرة كبيرة، ليُنفذ عملية الانتحار.

وفور علمها بالحادث انتقلت السلطة المحلية رفقة عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بمجاط الى عين المكان للوقوف على ملابسات الواقعة والظروف المحيطة بها، وفتح تحقيق معمق بشأنها، في انتظار إخضاع جثة الهالك للتشريح الطبي بمستودع الاموات بمراكش ومعرفة الأسباب الحقيقية وراء وفاته، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق