هذا ماقررته المحكمة في حق قاتل الطفلة إخلاص

هذا ماقررته المحكمة في حق قاتل الطفلة إخلاص

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا العنف ضد الاطفال بمحكمة الاستئناف بالناظور، اليوم الاربعاء، المتهم الرئيسي في اختطاف الطفلة إخلاص البوجدايني بـ 25 سنة سجنا نافذة.

وتوبع المتهم الرئيسي في القضية بجناية اختطاف قاصر يقل عمرها عن 18 سنة نتج عنه موتها، وقد قضت المحكمة بأداء تعويض للمطالب بالحق المدني والد الضحية قدره 50 مليون سنيتم.

وبرأت المحكمة المتهم الثاني الذي توبع بجنحة عدم التبليغ عن جناية الاختطاف.

وتم النطق بالحكم من طرف الهيئة المتكونة من القضاة، عبد الحميد مقداد، سمير الطالبي، و محمد بايا، مباشرة بعد انتهائها من المداول.

وكان الدرك الملكي بميضار، إقليم الدريوش، عثر صباح 22 يناير المنصرم على الطفلة إخلاص، 3 سنوات، ميتة في إحدى المناطق الغابوية القريب من أزلاف، بعد اختفائها عن منزل أسرتها لأزيد من أسبوعين.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق