سلايدرقضايا وحوادث

إدارة سجن تارودانت: الأستاذ مُعنف تلميذته لم يصدر أي تسجيل صوتي من داخل السجن

نفت إدارة السجن المحلي بتارودانت، اليوم الأحد، صحة التسجيل الصوتي المنسوب إلى السجين بوجمعة بودحيم، المعروف بأستاذ تارودانت، مضيفة أنه بل يعود لشخص آخر خارج المؤسسة السجنية.

وأدين الأستاذ بوجمعة بودحيم من طرف المحكمة الابتدائية بتارودانت، بتهمة تعنيف التلميذة مريم التي لا يتجاوز عمرها 8 سنوات بدوار توريرت التابع لجماعة بونرار بإقليم تارودانت، بـ10 أشهر حبسا، منها 6 أشهر نافذة و4 أشهر موقوفة التنفيذ، مع تعويض مقدر في 40 ألف درهم لفائدة الضحية.

وأكدت إدارة السجن المحلي، في بيان توضيحي، ردا على الرسالة المتداولة في مجموعة من مواقع التواصل الاجتماعي منسوبة إلى الأستاذ، أن هذه الرسالة “لا علاقة لها بالسجين المذكور، وأن الصوت الموجود في التسجيل لا علاقة له بصوت المعني بالأمر”.

وأضافت أنه بعد التحري، تبين أن التسجيل يعود لشخص آخر خارج المؤسسة السجنية ونسبه للسجين المذكور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى