سلايدرقضايا وحوادث

المطالبة بالتحقيق القضائي في وفاة ممرضة أثناء أدائها لمهامها

جديد24_الرباط

طالبت الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية، بفتح تحقيق لتحديد كافة ملابسات الحادثة التي أودت بحياة الممرضة رضوى لعلو على إثر حادثة سير مروعة على الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين تزنيت وأكادير، معتبرة الممرضة “شهيدة الواجب المهني”، والمريضة مع إصابة تقني الإسعاف الذي مازال في وضعية حرجة، وذلك بعد انقلاب فجائي لسيارة الإسعاف القادمة من أسا الزاك، وذلك يوم الثلاثاء 18 فبراير 2020.

ودعت الجمعية، وزارة الصحة إلى تقييم حالة ووضعية أسطول النقل الاسعافي ومراجعة المكونات التقنية والمهنية لاستعمال عربات الإسعاف ونقل المرضى والجرحى. مع توفير تكوينات مهنية ومباريات منتظمة لفائدة المسعفين، وكذا منع استعمال سيارات الاسعاف المتهالكة في نقل المرضى.

وحول نقل المرضى، شددت الجمعية على ضرورة إيلاء الأهمية اللائقة لاعتباره حلقة بالغة الاهمية في سلسلة تقديم الخدمات الاستشفائية وأحد أهم آليات الربط بين الحاجة للعلاج والمؤازرة الصحية بين المؤسسات الصحية وباقي المرافق المساعدة على تشخيص وفحص الوضعيات الصحية للمواطن، وضمان شروط الوقاية والسلامة المهنية والجسدية لكافة المهنيين وخلق تعويضات مادية محفزة عن التنقل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى