تحت شعار “من أجل الحياة”..مدينة سطات تخلد اليوم الوطني للسلامة الطرقية

2020-02-21T18:54:28+00:00
2020-02-21T18:55:29+00:00
أخبار وطنيةسلايدر
تحت شعار “من أجل الحياة”..مدينة سطات تخلد اليوم الوطني للسلامة الطرقية

جديد24_سطات

خلدت مدينة سطات اليوم الجمعة، و على غرار باقي عمالات و أقاليم المملكة، اليوم الوطني للسلامة الطرقية، المنظم هذه السنة تحت شعار “من أجل الحياة”.

وبالمناسبة ، أعطى عامل إقليم سطات إبراهيم أبو زيد، بمعية رئيس المجلس العلمي المحلي ورئيس المجلس الجماعي للمدينة، وممثلي السلطات المحلية المدنية والعسكرية ورؤساء المصالح الخارجية والمنتخبين ،انطلاق أشغال عدد من المشاريع المدرجة في إطار برامج السلامة الطرقية.

وفي هذا الإطار، أشرف عامل الإقليم والوفد المرافق له على إعطاء انطلاقة أشغال تهيئة مدارة بالمدخل الشمالي للمدينة عند النقطة الكيلومترية 000+76 بملتقى الطريق الوطنية رقم 9 مع الطريق السياحية بمدينة سطات.

ويهدف هذا المشروع إلى الرفع من مستوى تيسير السير والجولان بمدخل المدينة، وضمان السلامة الطرقية لمستعملي الطريق ،وتنظيم حركة السير ،والتقليص من حجم حوادث السير، فضلا عن تحسين شروط الراحة والسلامة الطرقية بالنسبة لمستعملي الطريق.

و في أعقاب ذلك، جرى بالساحة المتواجدة بالقرب من المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات، إعطاء انطلاقة أشغال تهيئة حلبة للامتحان التطبيقي لرخص السياقة على مساحة 5317 متر مربع .

وتهم أشغال هذه التهيئة أشغال التتريب وبناء قارعة الحلبة بالأسفلت الساخن مع تثبيت علامات التشوير العمودي ورسم التشوير الافقي وبناء شبكة تطهير المياه الشتوية للحلبة وتهيئة موقف السيارات.

وتندرج هذه الإنجازات في إطار المشاريع الممولة من طرف وزارة التجهيز والنقل عبر البرنامج الخاص بتهيئات السلامة الطرقية.

و يشكل الاحتفال باليوم الوطني للسلامة الطرقية فرصة من أجل تثمين المكتسبات التي تحققت في هذا المجال والحث على مواصلة انخراط وتعبئة كافة المتدخلين العموميين والخواص ومكونات المجتمع المدني والفاعلين الإعلاميين على المستوى الوطني والجهوي والمحلي، بالإضافة إلى تحديد شركاء جدد وإعطاء الانطلاقة للبرامج والمشاريع المستقبلية ذات القيمة المضافة على المدى القصير والمتوسط لتحقيق النتائج المرجوة.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق