سلايدرقضايا وحوادث

ليلى عشيقة المحامي في جلسة محاكمتها: “الله ياخد الحق في الظالم”

ظهرت الشابة ليلى مساء الأمس في جلسة المحاكمة التي تم تأجيلها، بناء على طلب الدفاع، وهي في حالة انكسار شديد، مما تعرضت له من طرف المحامي وزوجته وأتباعهما داخل قاعة المحكمة وخارجها من إهانات واستفزازات خطيرة اضطرت هيئة الدفاع إلى الانسحاب.

وقالت الشابة ليلى إنها تمتنع عن الكلام، وأن دفاعها هو الوحيد القادر على الإدلاء بتصريحات للصحافة، مكتفية بعبارة بليغة ودالة، هي “الله ياخد الحق في الظالم”.

وأكدت أن كل مطالبها من العدالة هي بت المحكمة في نسب الطفلة، وإقرار المحامي بأبوته، مكررة عبارتها القوية: الله ياخد الحق.

أما الأستاذ زهراش دفاع ليلى، فقد نفى صحة ما تم تداوله من طرف هيئة دفاع “مول الزبلة”، أي المحامي الطهاري، والذي ادعى أن دفاع ليلى كان يتدخل ويرفع ملتمسات غير قانونية، مشيرا إلى أن دفاع ليلى لم يتدخل، في إطار الاحترام المتبادل لزملاء المهنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى