سلايدرقضايا وحوادث

لجنة طبية إقليمية تحل بالكارة لتتبع الحالات المشكوك بإصابتها بوباء كورونا

حلت بمدينة الكارة، منذ صباح يوم الإثنين 30 مارس 2020، لجنة طبية وازنة تابعة لمندوبية الصحة ببرشيد.

وتكونت هذه اللجنة من العديد من الأطباء والممرضين والإداريين، محملين بمجموعة من التجهيزات المرتبطة بشكل خاص بقياس الحرارة والضغط الدموي.

وتأتي هذه الزيارة في سياق إصابة عبدالرزاق بوزيان رئيس بلدية الكارة بفيروس كورونا، والذي يخضع حاليا للحجر الصحي بمستشفى الشيخ زايد بالدارالبيضاء.

هذا، وذكرت مصادر لـ”جديد24″، أن اللجنة الطبية الإقليمية تتوفر على لائحة لمجموعة من الأسماء التي تضم موظفين ومستشارين جماعيين وعمال ومواطنين، للاشتباه في تعرضهم بباء كورونا، رغم أن كل المؤشرات تشي أنه لا وجود لأية إصابة في صفوف هؤلاء.

إلا أن مرحلة التتبع الطبي لكل الحالات المشكوك فيها سيظل متواصلا إلى يوم الأربعاء، وهي المحطة الحاسمة لمعرفة النتيجة الحقيقية والفعلية لعميلة التتبع الطبي لكل الأشخاص الذين اقتربوا من الرئيس خلال فترة إصابته.

هذا، ومنحت اللجنة الطبية لكل المشكوك في حالتهم ميزان حرارة يبقى ملازما لهم إلى تاريخ يوم الأربعاء القادم، ومن خلال درجات الحرارة ستتضح المعطيات الحقيقية لكل الفحوصات، وإن أية حالة ثبت لديها ارتفاع غير طبيعي لدرجة الحرارة سيتم عرضها على المختبر الخاص بوباء كورونا.

وبشكل إجمالي،فإن اللجنة الطبية عبرت عن تفاؤل كبير بسلامة الجميع بمدينة الكارة من الإصابة بوباء كورونا، ومن المرجح أن تظل إصابة رئيس البلدية هي الوحيدة.

يذكر أن إصابة رئيس بلدية الكارة مندرجة ضمن إحصائيات جدول مدينة الدارالبيضاء وذلك بحكم مقر سكناه التابع ترابيا لعمالة أنفا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى