سلايدرقضايا وحوادث

أمزازي: نسبة الشفاء من كورونا بالمغرب تجاوزت المعدل العالمي

قال سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي والتعليم العالي الناطق الرسمي باسم الحكومة إن المغرب نجح في التحكم في تفشي وباء كورونا بفضل الإجراءات الاحترازية التي اتخذها في الوقت المناسب، مشيرا في هذا السياق إلى عدد من المؤشرات الإيجابية المتمثلة في النقص في عدد الحالات الجديدة و تراجع نسب التكاثر والإماتة وارتفاع نسبة الشفاء التي تتراوح اليوم بين 83 و 90 %، في حين ان هذه النسبة لا تعددى على المستوى الدولي 53%.
وأضاف سعيد أمزازي خلال استضافته في نشرة الأخبار الرئيسية على القناة الأولى مساء يوم الأحد 21 يونيو 2020، أن هذه المؤشرات إضافة إلى توسيع الكشف المخبري من ألف إلى 20 ألف حالة يوميا وتجميع المصابين بمدينتي بنسليمان وبنجرير شجعت الحكومة على التخفيف من الإجراءات الصحية، وذلك من أجل إنعاش الاقتصاد الوطني واسترجاع حيويته مع الحفاظ على صحة المواطن.

وعن ظهور بؤرة وبائية بمنطقة للا ميمونة يوم الجمعة 19يونيو2020، أوضح الناطق الرسمي بإسم الحكومة أن الأمر يتعلق ببؤرة معزولة وفي سياق عادي، وقد تم وضع المنطقة تحت المراقبة بعد أن تم إغلاق الوحدة الصناعية التي ظهر فيها الفيروس وتجميع المصابين غي مركز للعلاج، منبها إلى أن على الجميع الاستمرار في الالتزام بالإجراءات الاحترازية المعروفة مثل النظافة والتعقيم وحمل الكمامة والتباعد وغيرها.

وعاد سعيد أمزازي إلى البلاغ المشترك بين وزارة الداخلية والصحة والتجارة والصناعة والاقتصاد الرقمي، والذي تم الإعلان فيه عن التخفيف من الإجراءات انطلاقا من يوم الخميس 25 يونيو 2020.

وتهم على الخصوص التنقل بين الجهات بدون ترخيص لساكنة المنطقة 1 وفتح المقاهي والمطاعم والحمامات والشواطئ والقاعات الرياضية.. مع الإبقاء على منع بعض التجمعات كالأعراس والجنائز..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى