سلايدرقضايا وحوادث

تفاصيل احتجاج تجار “قلعة السراغنة” ضد قرار “الإغلاق”

جديد24_قلعة السراغنة 

يتواصل شد الحبل بين السلطات الإقليمية لمدينة قلعة السراغنة والمحتجين من التجار لليوم الرابع على التوالي بعد احتجاج الأخيرين مساء يوم أمس الأحد.

ويخوض المحتجون بشكل يومي مسيرات احتجاجية في ظل تفشي فيروس كورونا بالإقليم، إلى أمام مقر عمالة قلعة السراغنة للمطالبة بتمديد عمل المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم وغيرها من الأنشطة التي تأثرت كثيرا بالإغلاق في السادسة مساء.

وحسب بعض الأخبار فقد رفض المحتجون التمديد لساعة ونصف إلى حدود السابعة ونصف مساء ويطالبون بالتمديد إلى العاشرة ليلا. وباتت السلطة عاجزة عن تقديم حلول تنهي التظاهر في ظرفية تتميز بالطوارئ الصحية، وحسب بعض ملاحظات جريدة بناصا فإن الوضع التجاري يسوء بالمدينة التي يخيم عليها الجفاف بشكل واضح.

وفي سياق متصل رفع المحتجون لافتات وشعارات ضد المسؤول الأول بالإقليم مطالبينه بالاستماع إليهم، والانتباه إلى المشاكل التي يتخبط فيها الإقليم.

ويدفع المحتجون بضرورة السماح لهم بتمديد ساعات العمل، في ظل الركود التجاري العام الذي يطبع النشاط التجاري، وخوفا من انهيار ما تبقى من هذا الأخير.

وكانت السلطات الإقليمية اتخذت قرارا بإغلاق محلات جميع الأنشطة والمقاهي والمطاعم وإخلاء الفضاءات العمومية في حدود السادسة مساء، في حين ألزمت الباعة الجائلين بالتوقف في حدود الساعة الرابعة بعد الزوال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى