سلايدرقضايا وحوادث

“مياه الشرب” تثير غضب ساكنة مدينة بوجنيبة

جديد24 

يعرف اقليم خريبكة تغيرات كبيرة على مستوى تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب؛ منها الانقطاع دون سابق انذار وتغير لون ورائحة الماء، مما أدى بالمواطنين الى سلك طرق بدائية من أجل جلب ماء الصالح للشرب من الآبار المتواجدةضواحي مدن الاقليم ….

ومن بين مدن الإقليم التي تعاني من هاته الآفة الخطرة، نجد مدينة بوجنيبة التي أصبح سكانها يتجولون بين آبار المنطقة مرفوقين بقنينات من مختلف الاحجام .

والغريب في الأمر أن بعض الفاعلين بالمدينة توجهوا للاستفسار عبر عرائض وشكايات للجهات المسؤولة وعن طريق البرلمان، لكن الجواب أن الماء صالح للشرب في حين للواقع كلام اخر، حيث يتبين من خلال الصورة أن هذا الماء مشكوك في صلاحيته للاستهلاك في خرق سافر لحقوق المستهلك الذي يدفع الفاتورة دون خدمات في المستوى….

فمن المسؤول عن تغير الماء في بوجنيبة وباقي مدن الاقليم؟ ….ومن سيجيب المواطن الخريبكي عن واقع الماء المزري الذي أصبح شبحا يرافق الساكنة ناهيك عن مشاكل مجتمعية أخرى؟؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى