سلايدرمجتمع

ممارسة ”جنس جماعي مثلي” تنتهي باعتقال قاصرين ضواحي سطات

جديد24_سطات

اعتقلت مصالح الدرك الملكي بمنطقة مشروع ولد عبو التابعة لإقليم سطات، يوم الاثنين الماضي خمسة أشخاص أربعة منهم قاصرين على خلفية شكاية تقدمت بها عائلة أحدهم بعد أن تم ترويج فيديو على الواتساب يوثق لإبنها بينما تتم ممارسة الجنس عليه.

وكشفت مصادر مقربة من الملف، أن الدرك الملكي أحال أربع متهمين على وكيل الملك، فيما تم الإفراج عن شخص خامس يبلغ من العمر 15 سنة، بعد أن تقدمت العائلة المشتكية بتنازل لصالحه.

وقرر وكيل الملك، حسب ذات المصادر، إحالة المتهمين الثلاثة القاصرين على قاضي الأحداث فيما تمت إحالة شخص واحد يبلغ من العمر 18 سنة على السجن وتحديد جلسة لمحاكمته.

وفي تفاصيل الواقعة تشرح مصادرنا، فإن مجموعة من الأشخاص وعددهم خمسة. أربع منهم قاصرين، اتفقوا على أن يجتمعوا في منزل أحدهم الذي يبلغ من العمر 16 سنة، مستغلين غياب عائلته، حيث عزموا على ممارسة الجنس، وبينما كان صاحب المنزل يمارس الجنس على صديقه الذي يبلغ من العمر أيضاً 16 سنة، قام إثنان من بين الحاضرين الأول عمره 18 سنة وهو من تمت إحالته على السجن، واخر يبلغ من السن 17 سنة بتصوير العملية عبر الهاتف، وهو مادفع صديقهم الخامس وعمره 15 سنة ليحتج عليهم ويطالبهم بعدم التصوير وبهو السبب الذي جعل العائلة المشتكية تتنازل لصالحه.

وبعد الواقعة التي تمت يوم السبت الماضي، تم تداول الفيديو على تطبيق الواتساب بشكل كبير، حتى وصل إلى عائلة الطفل الذي تمت ممارسة الجنس عليه، لتقوم الاثنين بوضع شكاية ضد من كانوا حاضرين جميعهم، وبعدها تم اعتقالهم من طرف الدرك الملكي.

وحسب المصادر، فإن القاصر الذي تم توثيق الفيديو بينما يمارس عليه الجنس، قد صرح أمام الدرك خلال الاستماع إليه بأنها ليست المرة التي يتم ممارسة الجنس عليه، بل ذكر أسماء أخرى غير التي تم اعتقالها، ومن المتوقع أن يتم استدعاء جميع المتورطين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى