قضايا وحوادث

دوزيم وتسخير كل الجهود للإشادة بالتفاهة.. وتقديم قدوات التتفيه

جديد24

استنكر العديد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حرص القناة الثانية على تخصيص روبرتاج كامل للتعريف بالشاب محمد الملالي الذي اشتهر الأسبوع الماضي بعد أن نجح أحد فيديوهاته في موقع “تيك توك” بالوصول للترند على الموقع الصيني المثير للجدل.

وهو الاحتفاء الذي لم يشاهده المغاربة بخصوص القراء الفائزين في المسابقات الدولية للقرآن الكريم، مع أهمية ذلك، بالإضافة إلى إهمال حتى المخترعين، وحتى إذا نشر خبر حول أحدهم فإنه يكون مجرد عناوين سريعة تقرأ ثم تمر.

المنتقدون اعتبروا ذلك تشجيعا على التفاهة على حساب ما هو أكثر قيمة وأهم دينا ودنيا، ودفعا نحو تلميع نجوم الرقص والغناء والتفاهة وتصويرهم كقدوات للنجاح السريع.

حمزة.هـ كتب تعليقا على ذلك في حسابه على فيسبوك: “هذا هو نهج القنوات الهدامة، البحث عن التفاهة من أجل إبرازها وجعل التافهين قدوة للمسلمين.

في حين لم نسمع لهم ولم نرى لهم خبر في دعم الفائزين بحفظ وتجويد القرآن الكريم عبر العالم.

بل ولم نسمع لهم حتى عن المخترعين المغاربة خارج وداخل البلاد”.

منشور آخر على فيسبوك، جاء فيه: “هاد خونا عطاوه روبورتاج فتلفزة وأكبر إنجاز ديالو شطيح وتفرنيسة والغريب أن الشهرة ديالو تصادفت مع صناعة أول سيارة من نوعها تعمل بالهيدروجين من طرف المهاجر المغربي فوزي النجاح المقيم بفرنسا فلم يلتفت له أحد..

هل تعلم لماذا لأنهم يصنعون لكم قدوات أكبر إنجازاتها حساب على مواقع التواصل الاجتماعية والرقص والغناء في مخطط هدفه التنويم وصرف الانتباه عن المشاكل الحقيقية وجعل الأخير مثالا للمواطن الناجح.

الحاصول العام زين ولعجز فالقمح وصل 69٪ وهادشي ماشي سوقنا طبعا ولكن نتسناو اسي مول ضحكة يحط الجديد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى