قضايا وحوادث

انقطاع متكرر للماء يغضب ساكنة مدينة برشيد

انقطاع متككر في مياه الشرب بمدينة برشيد، أغضب السكان بعدما تفاجؤوا بانقطاع هذه المادة الحيوية عن صنابير منازلهم منذ أيام.

ووفق ما استقيناه من بعض السكان، ففي ظل موجة الحر التي تشهدها المدينة على غرار باقي مدن المملكة، تعرف جل الأحياء كـ: التيسير، الوفيق، البيضي، السعد، العراقية، القباج، ياسمينة، الفرج، نصر الله، انقطاعا في الماء الشروب منذ أيام من الصباح إلى المساء.

وبهذا الخصوص، قالت مريم، وهي من السكان، (قالت) في تصريح لـLe360: “انتقلت إلى مدينة برشيد قبل حوالي 8 سنوات، ومنذ ذلك الحين ونحن نجد صعوبة في وصول الماء إلينا في الطابق الثالث، وسط اليوم، لكن هذه الأيام ينقطع الماء لساعات طويلة في أغلب الأحياء”، مشيرة إلى أنه “في ليلة العيد عاد الماء للصنابير عند الساعة الثانية بعد منتصف الليل”.

من جانبها، قالت فاطمة، وهي من السكان أيضا، (قالت): “من العيب قطع الماء كل يوم لساعات طويلة دون إخبار مسبق للمواطنين، نحن على علم بأن المغرب يواجه أزمة كبيرة تتعلق بنقص المياه، ويمكن أن يكون هناك نقص في صبيب الماء بالصنابير خلال الأيام المقبلة، لكن لا يعقل قطع الماء على المنازل بدون إعلام مسبق وفي وقت تكون فيه ربات البيوت يقمن بالأشغال المنزلية كغسل الأواني، إعداد الطعام…”، مضيفة: “إذا كان الماء في السدود قليل ينقصوه ماشي يقطعوه”.

هذا من جهة، ومن جهة أخرى استنكر عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك هذا الانقطاع التي تسبب للمواطنين في ارتباك كبير يوم العيد والأيام الموالية، حيث وجدوا أنفسهم عاجزين على قضاء حوائجهم، خصوصا المتعلقة بالتنظيف، الطبخ، والاستحمام…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى