قضايا وحوادث

ابن كيران: حكومة أخنوش قامت بأشياء يمكن أن تبرر المطالبة برحيلها

وجه الأستاذ عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، انتقادا شديدا لعزيز أخنوش، رئيس الحكومة، بسبب ضعفه في اتخاذ إجراءات لخفض الأسعار، وخاصة منها المحروقات، فضلا عن ضعف تواصله مع المواطنين.

وقال ابن كيران في كلمة له خلال لقاء تواصلي بالحسيمة، الثلاثاء 19 يوليوز 2022، لدعم لائحة “المصباح” للانتخابات الجزئية المزمع تنظيمها يوم الخميس 21 يوليوز الجاري، كنا ننتظر من رئيس الحكومة أن يفعل ويتحدث، لكنه لم يقم بأي شيء كما أنه لم يتكلم، مشددا على أن المطلوب ليس الكلام لذاته، بل الكلام الصادق والمعقول والمقنع.

واعتبر أمين عام “المصباح” أن مشكلة المغاربة اليوم أن رئيس الحكومة لا يشرح لهم، منبها إلى أن أخنوش مطالب بتبيان تفاصيل ما يقع بخصوص الأسعار وارتفاعاتها للمواطنين، وبكل صدق ووضوح.

“خص المعقول”، يقول ابن كيران، كما يجب على رئيس الحكومة أن يعمل على حل مشاكل البلاد، وأن يفكر في الفقراء والضعفاء، وأن يفي بوعوده الانتخابية، وبالزيادات التي تحدث عنها لعدد من الفئات، حينها، يمكن أن يقع تنفيس للوضع، يؤكد أمين عام “المصباح”
في السياق ذاته، انتقد ابن كيران استحواذ الأغلبية الحالية على رئاسة مجالس كل الجهات والجماعات ومجالس العمالات والأقاليم، معبرا عن ألمه لما يقع بهذه المجالس ولما نسمع من أخبار سلبية يندى لها الجبين.

وخلص ابن كيران، وفق ما أورده موقع البيجيدي، إلى القول إن هذه الحكومة قامت بأشياء يمكن أن تبرر المطالبة برحيلها، لكن، يستدرك المتحدث ذاته، هذا الأمر مشروط بعدم المساس باستقرار البلاد، ثم بانتخابات جديدة، لا أن يتم تعيين بديل لأخنوش من نفس الحزب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى