جولة ثانية من المفاوضات بين أمزازي و النقابات التعليمية وملف الأساتذة المتعاقدين على طاولة النقاش

جديد24

جولة ثانية من المفاوضات، انطلقت صباح اليوم الخميس 11 مارس الجاري بين كل من وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، وبين النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية بخصوص ملف الأساتذة المتعاقدين وكذا الملفات المطلبية العالقة.

وأوردت مصادر نقابية أن هذا الاجتماع يأتي في إطار سلسة اللقاءات التي يعقدها الكتاب العامين للنقابات التعليمية مع الوزارة الوصية على القطاع من أجل عرض مطالب الهيئات التعليمية على رأسها أساتذة التعاقد من أجل الخروج من حالة الاحتقان التي تسود القطاع من أزيد من ستة أسابيع، مشيرة إلى أنها عرضت خلاصات ومخرجات اللقاء الذي جمعها الثلاثاء الماضي بالوزير أمزازي على “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، فكان ردها هو التشبت بالإدماج.

وكان الاجتماع الذي انعقد بمقر وزارة التربية الوطنية بالرباط يوم الثلاثاء الماضي، قد أفضى إلى نقطتين أساسيتين؛ الأولى وقف الإضراب والتحاق الأساتذة المتعاقدون بمقرات عملهم مباشرة بعد العطلة، يوم الإثنين 15 أبريل 2019 مع توقيف الوزارة في نفس اليوم لكل الاجراءات الزجرية وصرف الحوالات الموقوفة.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق