ابنة المهداوي: ”أتمنى أن أصبح قاضية نزيهة كي أنصف الأبرياء“

ابنة المهداوي: ”أتمنى أن أصبح قاضية نزيهة كي أنصف الأبرياء“

قال الزميل الصحافي، حميد المهداوي، خلال إجابته على أسئلة النيابة العامة، على أن ابنته سلافة أسرت له خلال زيارته في السجن، الأربعاء الماضي، عن أملها في أن تصبح قاضية نزيهة “كي تنصف الأبرياء”.

وأضاف المهداوي، أنه يحكي هذا ”الموقف المؤثر” ليس طلبا للعطف، أو لشفقة أحد ما، وإنما تبليغ “أمنية طفلة صغيرة يمر والدها من محنة مريرة تتمثل في حكم قضائي مدته ثلاث سنوات”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق