الملك يمنحُ آخر فرصة للعثماني وثمانية وزراء

الملك يمنحُ آخر فرصة للعثماني وثمانية وزراء

منج الملك محمد السادس مهلة أخيرة لسعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، وثمانية وزراء، لإعداد تصور نهائي لإعادة هيكلة شعب التكوين والمهني والمناهج البيداغوجية المرتبطة بها ، كي تنسجم مع النموذج التنموي الجديد، بعد اطلاعه على النسخة التي رفعت له الخميس 28 فبراير بالرباط .

وكانت الصباح سباقة الى إثارتها، من خلال تخوف ابداه المسؤولون الحكوميون من غضبة ملكية ستعصف بهم، أو تعفي بعضهم.

وقالت مصادر الصباح إن العثماني وثمانية وزراء، انتقلوا مباشرة من قاعة اجتماع المجلس الحكومي، الذي انتهي في الواحدة والربع الخمس إلى قاعة بالقصر الملكي، وهم يضعون امام اعينهم كافة السيناريوهات المحتملة بما فيها الإعفاء من مهامهم ، لذلك ردد محمد يتيم، وزير الشعر والادماج المهني، جملته المفضلة الله يخرج سربيسنا على خير ، وفي الجملة التي رافقت مسامع باقي الوزراء، ورئيسهم العثماني.

وأكدت المصادر أن الملك محمد السادس، التمس من العثماني وثمانية وزراء إدخال اخر التعديلات على النسخة التي قدمت له، والتي ستكون الأخيرة، بعد المهلة الأولى التي منحت لهم الانجاز نسخة متقدمة في ثلاثة أسابيع، ولم يفلحوا وطلبوا مهلة اضافية نتج عنها تصور لإعادة هيكلة شعب التكوين المهني ومناهج البيداغوجية، اتضح أنها لاتوافق نمط الاقتصاد المغربي.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق