الصيادلة المغاربة يهدّدون بوقف بيع أدوية العلاج النفسي

12 أبريل 2019
الصيادلة المغاربة يهدّدون بوقف بيع أدوية العلاج النفسي

كشفت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب أنها رصدت حالات متابعة العديد من الصيادلة في وضعية سراح مؤقت وفي حالة اعتقال بسبب صرف أدوية لعلاج الأمراض النفسية، ملوحة بإيقاف صرف هذه الأدوية على مستوى التراب الوطني من طرف جميع الصيادلة في حالة لم تتم معالجة الوضع.

وذكرت الكونفدرالية، في بلاغ لها توصل “جديد24” بنسخة منه، أن هذه المتابعات تنفذ “رغم احترام قواعد صرف تلك الأدوية حسب مدونة الدواء والصيدلة الصادر سنة 2006 وقانون يعود لسنة 1922 بالرغم من أنه قانون متقادم منذ الاستعمار”.

ولفت صيادلة المغرب إلى أن “القضاء المغربي يعتبر هذه الأدوية مخدرات، وهو ما يعرض الصيادلة ومساعديهم للمتابعات القضائية رغم صرفها بناء على وصفات طبية واحترام كل الضوابط القانونية”، مطالبين بـ”إخراج وصفات طبية مؤمنة على غرار الدول المتقدمة، ومراجعة القوانين المتقادمة التي تضع الصيادلة في خانة تجار المخدرات”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend