بالصور..جمعية تأهيل الشباب تختتم فعاليات الدورة الثالثة لمشروع شباب يناظر

2019-04-26T00:32:45+00:00
2019-04-26T00:47:56+00:00
جديد24سلايدرمجتمع
26 أبريل 2019
بالصور..جمعية تأهيل الشباب تختتم فعاليات الدورة الثالثة لمشروع شباب يناظر

احتضنت قاعة المؤتمرات برحاب كلية العلوم والتقنيات ببني ملال، فعاليات المسابقة النهائية لمشروع شباب يناظر في نسخته الثالثة، المنظم من طرف كلية العلوم والتقنيات، وجمعية تأهيل للشباب بشراكة مع جامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال، تحت شعار “موقع الشباب في النموذج التنموي الجديد”، زوال يوم الخميس 24 أبريل الجاري، على الساعة الثالثة زوالا.

IMG 20190425 WA0281 1  - جديد24وافتتحت فعاليات المسابقة، بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، وعزف للنشيد الوطني، ليتم منح الكلمة لرئيس جامعة السلطان مولاي سليمان، والتي قدمها بالنيابة عنه نائب الرئيس، وبعدها جاءت كلمة عميد كلية العلوم والتقنيات، التي اشتملت على عبارات الشكر والتقدير للأعضاء جمعية التأهيل للشباب، ولكل الذين ساهموا في تنظيم هذه المسابقة، موضحا أن جمعية التأهيل للشباب هي جمعية شابة وتوجد بالكلية منذ ثلاثة سنوات، وهي تنظيم مثل هذه المشاريع، مؤكدا أن مشروع التناظر للجمعية لهذه السنة هو مشروع متميز ويختلف عن مشاريع السنوات الماضية، لأنه لم يقتصر فقط على طلبة كلية العلوم والتقنيات، بل انفتح على 5 مؤسسات تابعة لجامعة السلطان مولاي سليمان، وأنها مسابقة جهوية.IMG 20190425 WA0297  - جديد24

وتلثها بعد ذلك كلمة رئيس جمعية التأهيل للشباب، رشيد لحبيب، الذي أكد أن الهدف الأساسي من هذا المشروع هو تقوية طلاب وطالبات في تقنيات المواجهة أمام الجمهور، وكذا تعزيز الحس القيادي ومهارات التفكير النقدي والبحث العلمي، مشيرا إلى أن هذه السنة هي سنة استثنائية بالنسبة للجمعية لأنها تشتغل على ثلاثة مشاريع في نفس الوقت.IMG 20190425 WA0284  - جديد24

مضيفا أن بداية المسابقة انطلقت بمشاركة حوالي 120 طالب وطالبة، ووصل منهم إلى النهائيات 6 متنافسين 3 منهم يمثلون فريق الموالاة وهم (يوسف عاطف، و عمر اشقدي، و سمية حمداوي)، و 3 آخرين يمثلون فريق المعارضة وهم ( عبد الرحيم الشتوي، وزينب بوصباع، و مرام ايت غوت).IMG 20190425 WA0290  - جديد24

وبعد الانتهاء من إلقاء الكلمات الافتتاحية، أعطيت الانطلاقة لبداية المسابقة النهائية لمشؤوع شباب يناظر، تحت عنوان “النموذج التنموي الجديد يجب أن يرتكز على الجانب الاقتصادي أكثر من الجانب الاجتماعي مع أو ضد”، وبعد نهاية كلا الفريقين المتنافسين من طرح أفكارهم وحججهم، أعلنت لجنة التحكيم المكونة من الأساتذة، ومن طلبة عن اسم الفريق الفائز في الدورة الثالثة لمشروع شباب يناظر، وهو فريق الموالاة.

وجدير بالذكر ان فعاليات هذا المشروع انطلقت يوم الجمعة 8 فبراير 2019.

                                       صحفيين متدربين

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend