عسكر الجزائر أمام اختبار الشارع اليوم

جديد24سلايدر
12 أبريل 2019
عسكر الجزائر أمام اختبار الشارع اليوم

أغلقت السلطات الجزائرية، ليلة الخميس- الجمعة، منافذ العاصمة تحسبا لاحتجاجات حاشدة لـ”الجمعة الثامنة”، الرافضة لعودة رموز نظام الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة.

ويستعد الجزائريون للخروج، اليوم، في مظاهرات حاشدة في مختلف الولايات والمدن الجزائرية، للتأكيد على استمرار رفض رموز نظام بوتفليقة في المشهد السياسي الوطني، وعلى رأسهم الرئيس المؤقت، عبد القادر بن صالح، الذي عينه البرلمان قبل أيام قليلة، وسط رفض شعبي واسع.

وقالت تقارير محلية إن السلطات الأمنية اتخذت، مثل كل أسبوع، إجراءات مشددة لمنع المتظاهرين الوافدين من ولايات أخرى من الوصول إلى الجزائر العاصمة، مشيرة إلى وجود مخاوف من لجوء قوات الأمن إلى استخدام القوة.

وتعددت عبر وسائل التواصل الاجتماعي في الجزائر الدعوات للتظاهر مجددا، الجمعة، بهدف إزاحة رموز النظام من المشهد السياسي.

وفي تصريح سابق، قال المحامي مصطفى بوشاشي، وهو أحد وجوه الحراك الجزائري، إن “الجزائريات والجزائريين لا يقبلون بأن يقود رموز النظام مثل عبد القادر بن صالح (..) المرحلة الانتقالية وأن ينظموا الانتخابات المقبلة”.

وأضاف “لا يمكن لهؤلاء أن يكونوا جزءا من الحل، وطلبنا منذ 22 فبراير بضرورة ذهاب كل النظام ورموزه وزبانيته”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend