فرنسا تنجو من “هجوم إرهابي كبير”.. واعتقال متورطين

حول العالمسلايدر
فرنسا تنجو من “هجوم إرهابي كبير”.. واعتقال متورطين

أعلنت النيابة العامة في باريس، صباح اليوم الإثنين، توقيف “أشخاص” بشبهة التورط في خطة هجوم ضد قوات الأمن الفرنسية “في أجل قصير”، وذلك في إطار تحقيق مفتوح في قضية “عصابة أشرار إرهابية إجرامية”.

وبين المتهمين قاصر محكوم من قبل بالسجن ثلاثة أعوام بينها عامان مع إيقاف التنفيذ والمراقبة، وذلك لمحاولته التوجه إلى سوريا.

وكان القاصر وضع في مركز تعليمي في إطار المراقبة، وفق النيابة العامة الفرنسية، والتي أكدت المعلومات وسائل إعلامية فرنسية.

وقال مصدر مقرب من التحقيق إن الأشخاص الثلاثة الآخرين معروفون بقضايا متعلقة بالحق العام.

وبدأت نيابة باريس التحقيق التمهيدي في الأول من فبراير وأوكلت التحريات والتحقيقات إلى الإدارة العامة للأمن الداخلي.

وتندرج قوات الأمن بين الأهداف التي دعا مرارا تنظيم الدولة الإسلامية إلى استهدافها.

ورغم هزيمة التنظيم في سوريا والعراق، لا تزال فرنسا تحت تهديد إرهابي مستمر بعدما ضربتها منذ 2015 موجة هجمات إرهابية غير مسبوقة أدت إلى مقتل 251 شخصا.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق