لا تنشر هنا

جمعويون يطالبون بتدخل الداخلية بعد رفض عامل سطات استقبالهم

جديد24

لايزال عامل عمالة إقليم سطات إبراهيم أبوزيد يرفض رفضا قاطعا استقبال المواطنين وفعاليات المجتمع المدني وحقوقيين بالإقليم،في تحد صارخ للتعليمات الملكية التي حت فيها الملك محمد السادس نصره الله جميع المسؤلين بضرورة الاستماع الى انشغالات المواطنين وحقوقيين دون تمييز أو إقصاء.

وحسب مصادرنا فإن عامل إقليم سطات أضحى يتملص من المسؤولية وعدم الرد على كل شكاوى المواطنين خصوصا طلب لقاء كان قد تقدم به المرصد الوطني لتخليق الحياة العامة لمحاربة الفساد وحماية المال العام.

فعاليات المجتمع المدني بالإقليم والمواطنون اعتبروا تصرفات عامل الإقليم تحديا مقصودا للتعليمات الملكية المتعلقة بتحسين العلاقة بين المواطن والإدارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى