صور …افتتاح المعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي و التضامني…نجاح كبير لنسخة بني ملال

4 يوليو 2019
صور …افتتاح المعرض الجهوي للاقتصاد  الاجتماعي و التضامني…نجاح كبير لنسخة بني ملال

انطلقت أمس الأربعاء فعاليات النسخة الثانية من المعرض الجهوي  للاقتصاد الاجتماعي والتضامني ببني ملال وسط حضور كبير وتوقعات بنجاح منقطع النظير للدورة الثانية بمدينة بني ملال .

65761174 2806097699461920 1197876845689700352 n 1 - جديد24

وشهد حفل الافتتاح حضور  محمد ساجد وزير السياحة وجميلة مصلي كاتبة الدولة في الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي وخطيب الهبيل والي جهة بني ملال خنيفرة وابراهيم مجاهد رئيس مجلس الجهة وعمال الأقاليم وبرلمانيون بالاضافة إلى أعضاء مجلس الجهة ومنتخبين وكبار الشخصيات بجهة بني ملال خنيفرة وشخصيات وطنية .

66395518 2806114522793571 7395420533904375808 n - جديد24

المعرض الذي ينظمه مجلس جهة بني ملال خنيفرة بحضور أزيد من 320 عارض من التعاونيات والجمعيات بالاضافة إلى حضور لضيف الشرف دولة بوركينا فاصو، ينتظر أن يجلب عددا كبيرا من الزوار قد يصل لنصف مليون زائر .

65936345 2806098326128524 4946027687454965760 n 1 - جديد24

كلمة ابراهيم مجاهد رئيس جهة بني ملال خنيفرة 

بسـم الله الرحمان الرحيـم والصلاة والسلام
على أشرف المرسلين

– السيد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي.
– السيدة كاتبة الدولة المكلفة بالاقتصاد الاجتماعي،
– السيد والي جهة بني ملال-خنيفرة،
– السادة عمال أقاليم الجهة،
– السادة البرلمانيون،
– السادة رؤساء الجماعات الترابية،
– السادة رؤساء المصالح اللاممركزة،
– السادة رؤساء الغرف المهنية،
– السيدات والسادة أعضاء مجلس جهة بني ملال-خنيفرة،
– السادة ممثلو وسائل الإعلام،
– السادة ممثلو الجمعيات والتعاونيات،
– ضيوفنا الأعزاء

حضرات السيدات والسادة

بكل فخر و إعتزاز نلتئم جميعا اليوم ضمن فعاليات حفل الإفتتاح الرسمي لفعاليات الدورة الثانية للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني لجهة بني ملال-خنيفرة، الذي ينظه مجلس جهة بني ملال خنيفرة، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي- كتابة الدولة المكلفة بالإقتصاد الإجتماعي-، وولاية جهة بني ملال-خنيفرة، والذي اخترنا له كشعار “الاقتصاد الاجتماعي والتضامني دعامة أساسية لتنمية المناطق القروية والجبلية” وذلك تعبير من مجلسنا على الأهمية الخاصة التي يوليها لتنمية المناطق القروية والجبلية بإعتبارها أحد المداخل الأساسية لتحقيق التنمية الشاملة، وتفعيل مبادئ العدالة الإجتماعية والمجالية، و إدماجها ضمن المسلسل الإقتصادي التنموي، وكذا المساهمة في بناء النموذج التنموي الجديد يكرس مكانة الإقتصاد الاجتماعي والتضامني كإحدى أهم الأقطاب لتحقيق التنمية المجالية.
ومن أجل ذلك، جاءت قناعتنا بأهمية قطاع الاقتصادالاجتماعي والتضامني كقطاع حيوي، لما له من أدوار في تثمين المنتوجات المجالية المحلية، وتحقيق فرص الشغل، وبالتالي تحقيق الإستقرار الداعم لكل إقلاع اقتصادي شامل ومستدام يجابه التحديات المعاصرة، ويحد من الإختلالات الإقتصادية والتباينات الإجتماعية والمجالية.

حضرات السيدات والسادة
لقد تفضل مولانا صاحب الجلالة الملك محمد السادس أيده الله ونصره بإضفاء رعايته السامية على فعاليات هذه الدورة، ونعتبر هذه العناية السامية تعبير من جلالته عن الإهتمام الذي ما فتئ يوليه جلالته لقطاع الإقتصاد الاجتماعي والتضامني، إذ يؤكد جلالته في خطابه السامي بتاريخ 30 يوليوز 2000 بمناسبة عيد العرش المجيد على أنه:
…” لا مكان لتنمية اجتماعية بدون تنمية اقتصادية مما يستوجب بناء اقتصاد جديد قادر على مواكبة العولمة ورفع تحدياتها. وإذا كنا نعتمد اقتصاد السوق فهذا لا يعني السعي لإقامة مجتمع السوق بل يعني اقتصادا اجتماعيا تمتزج فيه الفعالية الاقتصادية بالتضامن الاجتماعي..” انتهى كلام جلالة الملك.
واسمحوا لي بهذه المناسبة أن ألتمس، بإسمكم جميعا، من صاحب الجلالة الملك محمد السادس التفضل بقبول عظيم امتناننا عن عطفه المولوي السامي.
حفظ الله مولانا أمير المؤمنين و أبقاه ذخرا وملاذا لهذه الأمة و أقر عينه بولي عهده المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن وصنوه السعيد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الرشيد وكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة، إنه سميع مجيب الدعاء.
كما أعرب عن تشكراتنا الخالصة للسيد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والسيدة كاتبة الدولة في الاقتصاد الاجتماعي اللذان تفضلا بأن يترأسا معنا هذا الحفل.
والشكر موصول أيضا للسيد الوالي والسادة العمال والسادة البرلمانيين، والمستشارين الجهويين والجماعيين وممثلي كافة السلطات والهيئات الذين تفضلوا، من خلال حضورهم، بالتعبير عن الإهتمام الذي يولونه لهذا الحدث الهام.
ولن تفوتني الفرصة، بهذه المناسبة، أن أعبر عن تقديري العميق للسلطات الجهوية والإقليمية والمحلية لما قدمته من مساعدات ثمينة والتي كان لها الفضل في تنظيم هذه التظاهرة الكبيرة.
وأخيرا وليس آخرا، أود أن أعرب، في هذه الكلمة أيضا ، عن تشكراتي لكل العارضات والعارضين المشاركين في هذه الدورة، التي ومما لا مجال للشك، ستفتح المجال أمامهم لتبادل التجارب والخبرات فيما بينهم من جهة، ومن جهة أخرى لتسويق المنتوجات والإطلاع على مختلف المستجدات المرتبطة بمجالات اشتغالهم.

حضرات السيدات والسادة:

يأتي تنظيم المعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة بني ملال-خنيفرة في سياق الإهتمام والدينامية المضطردة التي يعرفها هذا القطاع على المستوى الوطني، والذي مكن من تضاعف عدد الفاعلين في هذا القطاع والمتكون من التعاونيات، الجمعيات والتعاضديات، مشكلا بذلك رافعة من الروافع الأساسية للإقتصاد الوطني، وآلية مهمة لإنتاج الثروة وتوفير فرص الشغل والعيش الكريم.
وانطلاقا من ذلك، واعتبارا لمؤهلات جهة بني ملال-خنيفرة التي تعد واحدة من أهم الجهات على صعيد المملكة التي تتوفر على نسيج جد مهم في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، بالإضافة إلى احتضانها كجهة فلاحية للعديد من الجمعيات والتعاونيات العاملة في المجال الفلاحي والبيئي ومجال الأعشاب الطبية والعطرية، فقد جاء اهتمامنا بتنظيم معرض جهوي يهدف إلى: الإجابة على بعض الإشكاليات التي يعرفها قطاع الاقتصاد الاجتماعي، والتي جعلناها بمثابة أهداف رئيسية للمعرض الجهوي، أسئلة كانت محور خلاصات أعمال المناظرة الوطنية الأولى للاقتصاد الاجتماعي والتضامني المنعقدة بتاريخ 14 يوليوز 2016. وأيضا لإدراكنا التام واليقين بأهمية مثل هذه التظاهرات وما ينتج عنها من تأثيرات ايجابية في الإرتقاء من جهة بقطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني الذي يشغل شريحة عريضة من النساء والشباب، ومن جهة أخرى في تمكين التعاونات والجمعيات من توفير فضاء مناسب كفيل بتسويق منتوجاتهم وإبداعاتهم، و إبراز مهاراتهم الإحترافية.
حضرات السيدات والسادة:

منذ أن وضع المجلس الجهوي نصب عينه تنظيم معرض جهوي للإقتصاد الإجتماعي والتضامني، عمل على استحضار البعد المجالي التنموي لمختلف المكونات المجالية للجهة، إذ قرر أن يتم تنظيمه بشكل متناوب بين مختلف أقاليم الجهة الخمس. وقد شكلت مدينة أزيلال المحطة الأولى لإحتضان النسخة الأولى من هذا المعرض، وها نحن اليوم نلتئم ضمن فعاليات الدورة الثانية التي تحتضنها مدينة بني ملال، دورة نؤكد من خلالها على الأهمية التي يوليها مجلس جهة بني ملال-خنيفرة للإقتصاد الاجتماعي والتضامني والمراهنة عليه كألية من آليات تحقيق التنمية الجهوية.
وفي هذا الإطار عمل على برمجة العديد من المشاريع ضمن برنامجه التنموي الجهوي الغاية منها تقوية قدرات التعاونيات والجمعيات وتطوير قنوات تسويق منتجاتهم، وذلك لرغبتنا الأكيدة في للعمل على النهوض بهذا القطاع بهذه الجهة، ومن بين هذه التدخلات أذكر منها على سبيل المثال:
• تنظيم الأسواق المتنقلة لفائدة منتوجات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بمختلف أقاليم الجهة في إطار اتفاقية شراكة مع الوزارة المعنية.
• إحداث دار الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة بني ملال خنيفرة في إطار اتفاقية شراكة مع الوزارة المعنية.
• رصد اعتمادات مالية لدعم القطاع التعاوني على اعتبار انه يشكل ركيزة للتشغيل الذاتي وانطلاقة لخلق المقاولات الصغرى بحيث تم إعداد دفتر تحملات لدعم التعاونيات لتسهيل حصولهم على دعم مالي مباشر من الجهة لاقتناء الاليات وتجهيز الضرورية.
• إحداث منصة رقمية خاصة بالشباب حاملي المشاريع.

وغيرها من المشاريع المدرجة ببرنامج التنمية الجهوية التي سعى المجلس كما يسعى إلى تحقيقها على أرض الواقع وفق مقاربة تشاركية مع مختلف الفاعلين في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.
حضرات السيدات والسادة:

لاشك أن المحاور المتنوعة ببرنامج هذه الدورة خاصة تلك المتعلقة بالندوات والتكوينات، ستساهم لامحالة في تعزيز وتقوية قدرات المشاركات و المشاركين، كما ستساعدهم على تطوير منتجاتهم والرفع من آفاق تسويق منتجاتهم، آملين أن نكون قد وفقنا في توفير كل الظروف المناسبة لهم حتى تتحقق الأهداف والمبتغى المنشود من تنظيم مثل هذه المعارض.
وفي الختام لا يسعني إلا أن أعبر عن خالص شكري لكافة المشاركات و المشاركين في فعاليات هذه الدورة، منتهزا هذه المناسبة أيضا لأتقدم بالشكر الجزيل ولكل من لبى دعوتنا وتشريفنا بالحضور، ولكل من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاحها.
وفقنا الله جميعا لما فيه خير صالح هذه الجهة وخير الصالح العام تحت القيادة الرشيدة لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله أيده.
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

65768646 2806104432794580 3289297761589002240 n - جديد24

كلمة هناء شهبون نائبة رئيس المجلس ورئيسة اللجنة التنظيمية 

بسـم الله الرحمان الرحيـم والصلاة والسلام
على أشرف المرسلين
*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*

– السيد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي.
– السيدة كاتبة الدولة المكلفة بالاقتصاد الاجتماعي،
– السيد والي جهة بني ملال-خنيفرة،
– السادة عمال أقاليم الجهة،
– السيدات والسادة أعضاء مجلس جهة بني ملال-خنيفرة،
– حضرات السيدات والسادة ضيوفنا الكرام،

يسرني، غاية السرور، أصالة عن نفسي ونيابة عن السيدات والسادة أعضاء المجلس الجهوي لجهة بني ملال-خنيفرة، و أيضا بإسم مختلف مكونات اللجان التنظيمة المشكلة، أن أرحب أحر الترحيب بضيوفنا الكرام، الذين نتشرف بوجودهم جميعا معنا اليوم والذين أبوا إلا أن يلبوا دعوتنا لحضور فعاليات حفل افتتاح الدورة الثانية للمعرض الجهوي للإقتصاد الإجتماعي والتضامني لجهة بني ملال-خنيفرة، الذي ينظمه مجلس جهة بني ملال خنيفرة، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي- كتابة الدولة المكلفة بالإقتصاد الإجتماعي-، وولاية جهة بني ملال-خنيفرة، والذي اخترنا له كشعار “الإقتصاد الإجتماعي والتضامني دعامة أساسية لتنمية المناطق القروية والجبلية”.
حضرات السيدات والسادة:
رغبة في التعريف وتثمين منتجات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني التي تزخر بها جهة بني ملال خنيفرة، ومن أجل دعم وتقوية القدرات التسويقية لمختلف المهنيين والفاعلين من جمعيات مهنية وتعاونيات ، ورغبة في خلق فضاءات لتبادل التجارب والخبرات الرامية للنهوض والرفع من تنافسية هذا القطاع. أبى المجلس الجهوي لبني ملال-خنيفرة إلا أن يعقد العزم على الإستمرار في تنظيم فعاليات المعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي كورش أضحى يحتل مكانة كبيرة، ويشكل تقاطعا بين أهداف مختلف المتدخلين والفاعلين في هذا النوع من الاقتصاد، ومجالا لدعم القدرات الإنتاجية والتسويقية للتعاونيات. وذلك بتنظيم الدورة الثانية من هذا المعرض والتي عملنا جاهدين ومن أجل إنجاح فعالياتها على اتخاذ كل الظروف المناسبة و توفير الفضاء المناسب لها، حيث تم تخصيص مساحة إجمالية تصل إلى 4200 متر لاحتضان ما يزيد عن حوالي 320 مشاركة ومشارك، يمثلون الجمعيات المهنية والتعاونيات الفلاحية، من مختلف عمالات وأقاليم الجهة، بالإضافة إلى تعاونيات أخرى حضرت كضيف شرف، تمثل جهة مراكش أسفي، جهة الشرق، جهة العيون الساقية الحمراء، جهة طنجة تطوان، جهة فاس مكناس ، جهة درعة تافيلالت ثم جهة سوس ماسة. مستحضرين أيضا العمق الإفريقي للعلاقات المغربية من خلال مشاركة ثلاث تعاونيات من البلدان الإفريقية خاصة من دولة بوركينافاسو الشقيقة.

حضرات السيدات والسادة:
انطلاقا من ذلك، حاولنا جاهدين تنويع فقرات برنامج هذه الدورة لجعله يلامس مختلف الجوانب الرئيسية ذات الصلة بمجال الاقتصاد الاجتماعي و التضامني، حيث شملت محاوره الرئيسية كل من مجال العرض من خلال توفير فضاءات للعروض تم تجهيزها لتكون رهن إشارة التعاونيات. كما شملت مجال التكوين حيث حضي الجانب العلمي والتكويني بعناية واهتمام كبيرين، وذلك بتخصيص قاعات للندوات والجلسات العلمية ثم الورشات التكوينية، مع جلب مكونين ومختصين في مجالات متعددة سيستفيد من خبرتهم وتجاربهم كل العارضين والعارضات. وأيضا مجال الترفيه عبر خلق تنشيط ثقافي و فني من تقديم فرق فلكلورية محلية وجهوية.
وقد كان هاجسنا ونحن نختط فقرات هذا البرنامج تحقيق مجموعة من الغايات والمتجلية أساسا في التعريف بمنتوجات جهة بني ملال-خنيفرة ، وتثمينها ودعم القدرات الإنتاجية والتسويقية للتعاونيات، وخلق فضاء لتبادل التجارب ومناقشة قضايا القطاع، ومحاولة استقطاب أكبر عدد ممكن من الزوار بغية تحقيق رواج اقتصادي كفيل بضمان تسويق للمنتوجات المجالية.
وختاما أود أن أنتهز هذه المناسبة لأرحب من جهة بكافة المشاركات و المشاركين، ومن جهة أخرى لأتقدم بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لكل من ساهم في تنظيم فعاليات هذه الدورة وفي مقدمتهم السيد والي جهة بني ملال-خنيفرة، وأيضا كل الفعاليات والهيئات سواء الأمنية، أو المنتخبة، أو المصالح اللاممركزة. راجين من الله تعالى أن يكلل أعمالنا لما فيه خير الصالح العام تحت القيادة الرشيدة لمولانا المنصور بالله الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

66107920 2806128486125508 3257990211665133568 n - جديد24
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend