سلايدرقضايا وحوادث

توقيف الجعيدي بتهم ثقيلة في أمريكا

جديد24

 بات عبد السلام الجعيدي، السفير المغربي السابق لدى الأمم المتحدة، يتابعوا وبشكل رسمي بتهمة تزوير التأشيرات، بنيويورك، بعد أن تم اعتقال زوجته بنفس التهمة منذ شهر مارس الماضي.

ومن المحتمل أن يواجه الديبلوماسي المغربي، عبد السلام الجعيدي، عقوبات قد تصل إلى 15 سنة سجنا، موزعة بين تهم التآمر وتزوير تأشيرة وإصدار بيانات كاذبة، بالإضافة إلى حث الأجانب على القدوم إلى الولايات المتحدة الأمريكية بطريقة غير قانونية.

ويشار إلى أن تفاصيل هذه القضية، تعود تفاصيلها إلى شهر مارس الماضي، بعد أن أعلنت وزارة العدل الأمريكية عن اعتقال طليقة الجعيدي، بتهمة التزوير التي مارستها في الفترة الممتدة ما بين 2006 و2016، وهي الفترة التي كانت تجمعها بالدبلوماسي المغربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى