دراسة : ساعة قيلولة تحمي الدماغ

الصحةسلايدر
دراسة : ساعة قيلولة تحمي الدماغ

ووجد الباحثون في نفس الوقت أن أخذ قيلولة أطول أو أقصر من مدة ساعة لم يؤد إلى نفس النتائج. وشملت الدراسة حوالي 3 آلاف من البالغين الصينيين ممن تزيد أعمارهم عن 65 عاما.

وتلقى المشاركون الذين كانوا ينامون بعد وجبة الغداء لمدة تتراوح بين 30 و90 دقيقة، مجموعة من العمليات الرياضية الأساسية واختبارات الذاكرة، وذلك لتقييم قدراتهم الإدراكية.

ووجدت الدراسة التي نشرت في مجلة الجمعية الأمريكية لعلاج الشيخوخة، أن الأشخاص الذين أخذوا قيلولة مدة ساعة بعد الغداء كانوا أفضل في الاختبارات مقارنة بأولئك الذين لا ينامون بعده.

وأظهرت النتائج وجود انخفاض واضح في المهارات المعرفية لدى المشاركين ممن لم يأخذوا قيلولة على الإطلاق أو ناموا مدة أقل أو أكثر من ساعة واحدة.

وقال الدكتور جونخين لي الذي قاد فريق البحث: “يتوقع أن يعاني الأشخاص الذين لم يأخذوا قيلولة مدتها ساعة بعد وجبة الغداء من زيادة قدرها 5 سنوات في عمر الدماغ على الأغلب.”

وأوضح الدكتور لي أن الوظائف المعرفية ترتبط بشكل كبير بفترة القيلولة، كما تؤدي القيلولة إلى رفع معدل الإدراك العام والحفاظ على شباب الدماغ.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق