سلايدرقضايا وحوادث

نقابات تعليمية تُندد بـ”قمع” مسيرة الأساتذة المتعاقدين بالبيضاء

ندد التنسيق النقابي الثنائي المكون من النقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والجامعة الوطنية للتعليم  التابعة للاتحاد المغربي للشغل، بـ”القمع” الذي تعرض له نساء ورجال التعليم عند انطلاق مسيرة الدار البيضاء أول أمس الأربعاء، بالدار البيضاء، التي دعت إليها التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.

وبعد أن هنَّأ التنسيق النقابي، في بلاغ له توصل “جدبد24”، بنسخة منه الشغيلة التعليمية بـ”النجاح الذي عرفه الإضراب الوحدوي ليوم 29 يناير2020، جدد دعمه “المطلق لمعركة الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، من أجل المطلب النقابي الجوهري وهو الإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية”.

كما ندد التنسيق النقابي، بـ”كل أشكال التضييق على الحريات النقابية، ومنها استفسار المضربات والمضربين والتهديد بالاقتطاع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى