حول العالمسلايدر

المحكمة تؤيد حكمها الإبتدائي الصادر في حق بوتفليقة والجنرالين توفيق وطرطاق

أيدت المحكمة العسكرية بالبلدية، أمس الإثنين 10 فبراير، الحكم الابتدائي الصادر في حق سعيد بوتفليقة، شقيق ومستشار الرئيس الجزائري المقال، والجنرالين السابقين، محمد مدين الملقب ب”توفيق”، وعثمان طرطاق، المديرين السابقين لجهاز الاستخبارات، بـ 15 سنة سجنا نافذا، في حكم استئنافي.

وكانت المحكمة قد التمست عقوبة 20 سنة سجنا في حق المتهمين الأربعة، الذي أدينوا، في شتنبر الماضي، ابتدائيا، من قبل المحكمة العسكرية بـ 15 سنة سجنا نافذا لكل واحد منهم، بتهمتي “التآمر ضد سلطة الدولة”، و”المساس بسلطة الجيش”.

من جانب آخر أدانت ذات المحكمة الأمينة العامة لحزب العمال، لويزة حنون، بثلاث سنوات حبسا، منها 9 أشهر نافذة، من أجل عدم التبليغ عن جريمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى