تربية وتعليم

جولة جديدة من الحوار بين أمزازي و النقابات التعليمية

تستعد النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية لعقد جلسة حوار جديدة مع وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، يوم الثلاثاء المقبل.

ومن بين أبرز الملفات التي من المرتقب مناقشتها خلال جلسة الحوار  هاته، ملف المتصرفين في الوزارة، الذين خاضوا أشكال احتجاجية مؤخرا ضد الوزارة بلغت حد اقتحام مقر مديرية الموارد البشرية والمرابطة داخله.

هذه الجولة الجديدة من الحوار القطاعي، تأتي في سياق توعدت فيه شغيلة قطاع التعليم الوزير أمزازي بصيف ساخن، إذ أعلنت كل من “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” والأساتذة حاملي الشواهد العليا عزمهما خوض احتجاجات بالعاصمة الرباط لم تحدد بعد تاريخها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى